TASvIMUT TASGHIMUT تاسغيموت   

مجلة  داخلية   تصدرها جمعية أناروز للتنمية و الثقافة 2004-2954

aynun wis sin zv tasvunt "TASvIMUT"ar stt  tssufuv  tmsmunt"ANARUZ"ù2005-2955

عقارب أغمات :

  و بمدينة أغمات عقارب كثيرة ما تلسع الناس فتؤديهم و ربما  مات من  لسعته . و بمدينة  أغمات  ضروب من الفواكه  و أنواع من النعم . و كل  شيء بها  من المأكل رخيص ممكن .

أغمات أيلان :

 و أغمات أيلان  مدينة صغيرة  في أسفل  جبل درن المذكور , و هي في الشرق من أغمات ؤريكة السابق ذكرها و بينهما ستة أميال .

اليهود :

   و بهذه المدينة يسكن  يهود  تلك البلاد , و هي مدينة حسنة ,كثيرة الخصب كاملة النعم .  و كانت اليهود لا تسكن مدينة مراكش عن أمر أميرها علي بن يوسف , و لا تدخلها إلا نهارا و تنصرف عنها عشية و ليس دخولهم في النهار إليها إلا لأمور له و خدم تختص  به .

الإدريسي « نزهة المشتاق »   نقلا عن جريدة أيت أورير .


تامسيزوارت ن تماكَرت أسكَاس 2004 غ تكورت ن ؤضار

   بطولة تماكَرت لسنة 2004   في كرة الفدم

تيوي ترابوت ن ؤدنديم تمسيزوارت ن تكورت ن ؤضار ن تكَراوت ن تماكَرت ن ؤسكَاس 2004  , تيكَيرا  ن ؤمناكَور  لي ست  ئسمون-ن  د ترابوت ن تيدوكلا نايت ئغمور داغ تنرا ترابوت تامزواروت ختاد ئكَران س 0-1  ساماس ن تاضصا د ؤسوسم .

ماش أمناكَور  لي غ  را نيسان  مايكَان  تارابوت تيسنات د تيس كراط ؤر ئتياوسكار, كاتين رايسمون تارابوت ن ئفغان د ئزماون ن ؤحفور أشكولان كَيس كرا ن ئمدلا د ؤنزار ئكَوتن .

غايان أف تكَا ترابوت  ن ؤدنديم  تامزواروت  غ تمسيزوارت أد تضفارت تيدوكلا ن أيت ئغمور , كَنت ئزماون ن أيت ؤحفور د ئفغان تيس كراط س سنات ئتسنت .

     تامسيزوارت أد تياوسكار غ تكَراوت ن تماكَرت غ كَ04/02/02  د04/02/08   .

    ؤمانت كَيس تروبا ن : تاركَة 1  د  ئزماون نايت ؤحفورد ؤدنديم د ئتري امعشاق د تيدوكلا   نايت ئغمورد تاركَة 2 د ئفغان .


فاز فريق ادنديم ببطولة جماعة تماكَرت لسنة 2004 بعد اللقاء الذي جمعه بفريق وداد أيت إغمور الذي انتهى لصالح الفريق الأول ب 0-1 في جو تميز بالهدوء والمسؤولية .

في حين لم تجر مقابلة الترتيب التي كان من المزمع أن تجمع فريق إفغان بأشبال أيت أوحفور نظرا لظروف مناخية طارئة.

    و بذلك اصبح فريق أدنديم في الرتبة الأولى متبوعا ب وداد أيت إغمور في المرتبة الثانية , في حين اقتسم أشبال أيت أوحفور و إفغان الرتبة الثالثة .

   للتذكير  فقط  فقد أقيمت هذه البطولة  في  تراب  جماعة تماكَرت التابعة لقيادة التوامة إقليم الحوز و ذلك في الفترة الممتدة بين 04/02/02  و04/02/08   من طرف عدة فعاليات محلية .

  و قد شاركت فيها كل من الفرق التالية :

تاركَة 1 و أشبال  أيت  أوحفور و أدنديم و نجم امعشاق و وداد أيت إغمور و تاركَة 2 و إفغان                       

           

 إعلان مجلة تاسغيموت الصادرة عن جمعية أناروز للتنمية و الثقافة يوم 04-21-2004

أغمات من أعظم مدن الدنيا

الإدريسي « نزهة المشتاق »

لعل  أهم  ما يميز ناحية مراكش هو وفرة مدنها و مآثرها التاريخية  بفعل استقطابها  لأغلب  الدول  التي  حكمت  المغرب بدءا بالمرابطين  والموحدين ,  ولم تستطع  منافسة مراكش في هذه الوظيفة سوى مدينة فاس, في  بعض العهود,  كعهد  المرينيين  ثم  العلويين . لنستمع لأحد المؤرخين الذي زار أغمات و هو الإدريسي , وهو يصف وصفا دقيقا  بعضا من المناطق التي زارها في عهده  .

مجلة تاسغيموت 

   يقول الإدريسي :

أدرار ن درن { جبل درن }:

 و الطريق من تارودانت السوس إلى مدينة اغمات ؤريكة مع أسفل جبل درن الأعظم الذي ليس جبل مثله في الأرض إلا القليل في السمو و كثرة الخصب و طول المسافة و اتصال العمارات . و مبدؤه من البحر المحيط في أقصى السوس .  و يمر من  المشرق  مستقيما  حتى يصل إلى جبال نفوسة , فيسمى هناك بجبل نفوسة , و يتصل بعد ذلك بجبال طرابلس ثم يدق هناك و يخفى أثره , و قد حكى غير واحد من الفيوج ان طرف هذا الجبل يصل إلى البحر حيث الطرف المسمى أوثان , و في كل هذا الجبل كل طريفة من الثمار و غرائب الأشجار و الماء , يطرد منه و بوسطه و حوافيه يوجد النبات أبدا مخضرا في كل الأزمان , و على أعلاه جمل من قلاع وحصون تشف على نيف و سبعينا حصنا . و منها  الحصن  المنيع القليل مثله في حصون  الأرض  بنية  وتحصنا ومنعة . و هو  في  أعلى الجبل , و من حصناته و ثقافة مكانته أو أربعة رجال يمسكونه و يمنعون الصعود  إليه . لأن  الصعود  إليه  على مكان ضيق المرتقى . لأنه يشبه الدرج الحرج , ولا ترتقى إليه دابة البتة إلا بعد جهد ومشقة . و اسم هذا الحصن  تانمللت  {تينمل}  , و هو الذي كان عمدة المصمودي محمد بن تومرت حين ظهر بالمغرب .

 و هو الذي زاد في تشييده و نظر في تحصينه , و جعله مدخرا لأمواله , و به  الآن  قبره  لأنه  أمر  بذلك ,  فلما  مات  بجبل  الكواكب , احتمله المصامدة  إليه  وحموه و دفنوه بهذا الحصن . و قبره في هذا الوقت بيت جعله المصامدة حجا , يقصدون إليه من جميع بلادهم . و عليه بناء متقن كالقبة  العالية ,  لكنها  غير  مزخرفة  و لا  مزينة,  كل  ذلك في طريق الناموس ,  و في هذا الجبل  من الفواكه : التين  الكثير,  الطيب  الكبير , المتناهي في الطيب , البالغ الحلاوة , و فيه العنب المستطيل العسلي الذي لا  وجد  في أكثره نوى , و منه  يتخذ  الزبيب  الذي  عليه  يتنقل  ملوك المغرب حرقة  قشرته  و عذوبة  طعمه  و اعتدال  غذائه ,  و فيه الجوز و اللوز و أما السفرجل و الرمان ,  فيكون  منهما  ما يباع  الحمل بقيراط واحد وبه من الأجاص و الكمثري و المشمش كل غريبة . و كذلك الأترج و القصب الحلو , حتى أن  أهل  الجبل  لا  يبيعونه بينهم , و لا يشترونه لكثرته , و عندهم شجر الزيتون و الخروب و المشتهى و سائر الفواكه .

اغمات وريكة :

  و مدينةاغمات  وريكة أسفل هذا الجبل من شماله في فحص أفيج طيب التراب  كثير  النبات و الأعشاب ,  و المياه  تخترقه  يمينا  و شمالا , و تطرد بمساحته  العيون ليلا  و نهارا . و حولها  جنات محدقة و بساتين و أشجار ملتفة, و مكانها أحسن مكان الأرض, فرجة الأرجاء طيبة الثرى , عذبة الماء صحيحة الهواء .

 و بها نهر ليس بالكبير , يشق المدينة  , يأتيها من جنوبها , فيمر إلى أن يخرج  من  شمالها , و عليه أرحاؤهم  التي يطحنون بها الحنطة , و هذا النهر يدخل المدينة يوم الخميس و يوم الجمعة و يوم السبت و يوم الأحد , و باقي أيام الجمعة يأخذونه لسقي جنانهم و أراضيهم و يقطعونه عن البلد , فلا يجري منه إليها شيء عايناه غير ما مرة .

به النهر في وسط المدينة , حتى يجتاز الأطفال عليه , و هو جامد , فلا يتكسر لشدة جموده . و هذا الشيء عايناه غير ما مرة

شدة البرد :

ومدينة أغمات يكنفها جبل درن كما قلناه. فإذا كان زمن الشتاء تجللت الثلوج النازلة بجبل درن . فيسيل ذوبانها إلى مدينة أغمات . و ربما جمد به النهر في وسط المدينة , حتى يجتاز الأطفال عليه , و هو جامد , فلا  يتكسر  لشدة  جموده . و هذا الشيء عايناه غير ما مرة .  

تجارة هوارة:

و مدينة أغمات أهلها من قبائل الأمازيغ  ) البربر( المتمزغين بالمجاورة و هم أملياء تجار مياسر , يدخلون إلى بلاد السودان بأعداد الجمال الحاملة لقناطير  الأموال  من النحاس  الأحمر و الملون  و الأكسية و ثياب  الصوف و العمائم و الماَزر و صنوف النظم  من  الزجاج و الأصداف و الأحجار و ضروب  من الأفاوية و العطر و اَلات الحديد المصنوع  و ما من رجل يسفر عبيده و رجاله إلا وله في قوافلهم المائة جمل و السبعون و الثمانون جملا كلها موقورة. و لم يكن في دولة الملثمين  أحد أكبر منهم أموالا وأوسع منهم أحوالا . و بأبواب منازلهم علامات تدل على مقادير أموالهم . ذلك أن الرجل منهم إذا ملك أربعة آلاف دينار يمسكها مع نفسه أربعة آلاف يصرفها على تجارته. أقام عن يمين بابه وعن يساره عرصتين من الأرض إلى أعلى السقف.  و بنيانهم بالأجر و الطوب و الطين أكثر.  فإذا  مر الخاطر بدار ,  و نظر  إلى تلك العرص الواقفة مع الأبواب . عدها  فيعلم  من عددها  كم مبلغ صاحب الدار لأنه قد يكون من هذه العرص  خلف الباب أربعة وست  مع كل عضادة اثنثان وثلاث . أما الآن في وقت تأليفنا لهذا الكتاب فقد أتي على أكثر أموالهم و غيرت المصامدة ما كان بأيديهم من نعم الله و لكنهم مع ذلك أغنياء مياسير . لهم نخوة و اعتزاز لا يتحولون عنه .

 

 

 

العدد الثاني من مجلة « تاسغيموت »  تصدرها جمعية اناروز للتنمية والثقافة 2955-2005

aynun wis sin zv tasvunt "TASvIMUT"ar stt  tssufuv  tmsmunt"ANARUZ"ù2005-2955

Les pages de la magazine ( No 2)

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13